هل أنا مدمن

 

إن هذا الكتيب ما زال تحت المراجعة. فهو ليس للبيع

وغير موثق من قبل المكتب العالمي للخدمات WSO

لزمالة المدمنين المجهولين 1994 - NA.

 

 

 

UNAPPROVED DRAFT

NOT FOR SALE

 

 

 

I.P. No. 22

WELCOME TO NARCOTICS ANONYMOUS

 

 

 

 

 

World Service Office, Inc.

P.O.Box 9999

 

Van Nuys, CA 91409 USA

 

 

 

 

 

 

                               ®

 

زمالة المدمنين المجهولين NA

 

 

 

 

أهلاً وسهلاً بكم

في زمالة "م.م"

 

 

 

 

كتيب رقم 22

 

     أهلاً وسهلاً بك في اجتماعك الأول في زمالة "م.م". إن زمالة المدمنين المجهولين NA تقدم للمدمنين حياة بدون تعاطٍ. وإن كنت تعتقد بأنك لست مدمناً فلا داعي للقلق، فقط حافظ على حضور الاجتماعات وسوف يكون لديك متسع من الوقت لاتخاذ القرار المناسب لك. وإن كنت مثل العديد منا الذين حضروا الاجتماع لأول مرة، فقد تشعر بأنك عصبي ومتوتر وأن جميع الأنظار مصوبة نحوك. إن كنت كذلك فإنك لست الوحيد، فالعديد كان لديه نفس الشعور وقد قيل لنا إن كنا مرتبكين ونحس بأننا في مأزق فنحن إذاً في المكان المناسب. ونحن عادةً نقول إنه لا يأتي أحد لهذه الزمالة من الأبواب، فالأشخاص غير المدمنين لا يشغلون أوقاتهم في التفكير في إذا ما كانوا مدمنين أم لا، حتى أنهم لا يفكرون في هذا الأمر. وإن كنت تتساءل في ما إذا كنت مدمناً أم لا، فقد تكون كذلك، لذا "أعطِ نفسك الفرصة" والوقت للاستماع لمشاركاتنا وكيف كانت الأحوال معنا. وطبعاً سوف تسمع أشياء مألوفة لديك كما أنه لا يهـم إن كنـت تتعاطـى نفـس

 

 

-1-

 

     فأهلاً وسهلاً بك! ونحن سعداء لمجيئك هنا كما نأمل أن تقرر البقاء. ومن المهم أن تعرف بأنك سوف تسمع اسم الله كثيراً هنا في اجتماعات زمالة المدمنين المجهولين NA، وهو ما نعني به القوة الأعظم التي جعلت لنا المستحيل ممكناً. كما أنه الله سخر لنا هذه الزمالة والاجتماعات والأعضاء أيضاً. إن هذه هي المبادئ الروحية التي نجحت في إبقائنا ممتنعين عن التعاطي كل يوم بيومه. ومتى ما شعرت بأن يوماً هو فترة طويلة، ففكر في الامتناع عن التعاطي كل خمس دقائق على حدة. إن باستطاعتنا صنع ما لم نقدر عليه لوحدنا. نحن ندعوك للاستعانة بقوتنا وآمالنا حتى تحصل على آمالك وقوتك الشخصية، وسيأتي وقتٌ تشارك فيه الآخرين فيما حصلت عليه.

 

ــــــ . ــــــ

 

إن هذه الاجتماعات ناجحة، فواظب على حضورها

 

 

-6-

 

     وفي اجتماعك الأول سوف تقابل أشخاصاً لديهم فترات مختلفة من امتناعهم عن التعاطي، وقد تتساءل كيف بقوا ممتنعين طوال تلك الفترة. إذا واظبت على حضور الاجتماعات واستمريت في عدم التعاطي فسوف تفهم كيف نجحت هذه الطريقة. هنالك احترام واهتمام متبادل بين المدمنين المتعافين، وذلك من أجل التغلب على بؤس وشقاء الإدمان. كما أننا نحب ونساند بعضنا البعض في التعافي. فزمالة المدمنين المجهولين NA تتضمن مبادئ روحية تساعد في بقائنا متعافين، كما أنه لن يطلب منك شيء، بل ستتلقى بعض الاقتراحات. إن هذه الزمالة تمنحنا الفرصة لإعطائك ما وجدناه : أسلوب حياة بدون مخدرات. ونحن نعلم بأنه يجب علينا تقديم ما لدينا من أجل الاحتفاظ به.

 

ــــــ . ــــــ

 

 

 

 

-5-

 

المخدر أو مخدرات أُخرى، فنحن نرحب بك هنا إن كنت ترغب في الامتناع عن التعاطي. العديد من المدمنين عايشوا مشاعر متشابهة ولذلك نحن نركز على أوجه التشابه بدلاً من أوجه الاختلاف، وهذا هو سبب كوننا مفيدين لبعضنا البعض.

 

     قد تكون فاقداً للأمل وخائفاً، ولعلك تفكر بأن هذه الزمالة تُقدم برنامج مثله مثل الطرق الأخرى التي حاولتها من قبل ولم تنجح، وقد تعتقد بأن هذا البرنامج ينجح مع الآخرين ولكن لا ينجح معك، وذلك لكونك مختلفاً عنهم. إن العديد منا كان يعتقد نفس الشيء عند قدومنا لزمالة المدمنين المجهولين NA لأول مرة. وبطريقة ما عرفنا بأننا لم نستطع الاستمرار في تعاطي المخدرات، ولكن لم نعرف كيف نتوقف وكنا خائفين من التخلي عن الشيء المهم لدينا. ومن المريح أيضاً معرفة إن المطلب الوحيد للعضوية هو الرغبة في الامتناع عن التعاطي فقط.

 

ــــــ . ــــــ

 

-2-

 

     وفي البداية كان معظمنا حذراً وخائفاً من القيام بأعمال جديدة. والشيء الوحيد الذي كنا متأكدين منه هو أن طرقنا القديمة لم تنجح على أي حال، وحتى بعد امتناعنا عن التعاطي. فالأشياء لم تتغير فوراً وبعض نشاطاتنا العادية كقيادة السيارة أو استعمال هاتف أصبح مخيفاً وغريباً كما لو أننا أشخاص آخرون. وهنا يكمن دور الزمالة ومساعدة الأعضاء المتعافين وبعدها نعتمد على الآخرين من أجل الراحة واستعادة الطمأنينة التي نحتاجها بشدة.

 

     قد تبدأ بالتفكير في "نعم ولكن ..." أو "ماذا لو ....". وعلى كل حال فإن كان ما يزال لديك بعض الشكوك فباستطاعتك اتباع هذا الاقتراح : أحضر اجتماعات زمالة "م.م" بانتظام، وخذ قائمة بأسماء الأعضاء واتصل بهم بانتظام، خصوصاً عندما تكون لديك رغبة ملحة في التعاطي. إن هذا الإغراء ليس محدوداً بأيام وساعات الاجتماع فقط. ولكن نحن متعافون اليوم لأننا طلبنا المساعدة،

 

 

-3-

 

وما نجح معنا قد ينجح معك. لذا لا تكن خائفاً من الاتصال بأي مدمن متعافٍ.

 

     إن السبيل لعدم العودة إلى الإدمان النشط "التعاطي" هو أن لا نتعاطى الجرعة الأولى من جديد. ولأنه من الطبيعي جداً بالنسبة للمدمن أن يتعاطى المخدرات، فإن الامتناع عن التعاطي واستخدام المواد المغيرة للمزاج قد سبب للكثيرين منا تغييرات جسدية ونفسية وروحانية عنيفة. إن الخطوات الإثنتي عشرة لزمالة "م.م" تقدم لنا طريقة للتغيير، وقد قال أحدهم بأنه من المحتمل أن يمتنع عن التعاطي بمجرد حضورك الاجتماعات. ولكن إن كنت تريد التعافي فإنك تحتاج إلى معايشة الخطوات الإثنتي عشرة، وهذا يتطلب أكثر مما نعمله لوحدنا. ففي زمالة المدمنين المجهولين NA نساند بعضنا البعض في جهودنا من أجل تعلم وممارسة حياة سعيدة وصحية بعيداً عن التعاطي.

 

ــــــ . ــــــ

 

-4-

Comments